أخبار عاجلة

التكسب السياسي يضيع مستقبل أبنائنا في ” التطبيقي “

ما شاهدناه في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب من صور تعبر عن وجود حالة من الفوضى في القبول والتسجيل واستبعاد اعداد كبيرة من ابنائنا الطلبة للدخول في التطبيقي على الرغم من حصولهم على نسب تؤهلهم للقبول بأفضل التخصصات، هو بغير حقيقة واختلاق لواقع مؤسف من قبل بعض الأشخاص الذين يفترض بأنهم مؤتمنون على أبناء الطلبة وعلى مصائر ومستقبل أجيالنا، إلا ان بعض أعضاء مجلس الأمة للأسف يسعون لمصالحهم الشخصية دون النظر إلى أبنائنا الطلبة، فاختلقوا وجود أزمة القبول بالتطبيقي على الرغم بان الجميع يعلم علم اليقين بعدم وجود تلك المشكلة، مما أثير بوجود مشكلة فعلية بعدم قبول عدد من الطلبة بسبب عدم وجود الميزانية الكافية لهم، وفي الحقيقة فإن ما دفع بالمسؤولين في التطبيقي إلى عدم قبول الطلبة هم النواب أنفسهم لعدم دعم وتوفير الميزانية الكافية لاستقبال الاعداد الكبيرة من المتقدمين.
ونحن نتوجه باللوم مباشرة إلى النواب الذين تجاهلوا دورهم التشريعي وعدم تحمل مسؤوليتهم تجاه ابنائنا والاداء بدورهم المنوط من خلال اقرارهم الميزانية التي تسمح بقبول جميع الطلبة في التطبيقي.
ونحن نتأسف لغياب هذا الدور من النواب للقيام بدورهم الفعلي بالتشريع والرقابة وهو ما اوصلنا الى ما يعانيه الوطن والمواطن معاً اليوم، وللاسف ان قضية التطبيقي جعلت الكثير من النواب يخرجون علينا بتصاريح هدفها الاول والاخير التكسب السياسي ولو انهم ارادوا فعلا انهاء تلك المعاناة لابنائنا لبادروا باقرار دعم ميزانية التطبيقي في دور الانعقاد الماضي واقروا الميزانيات التي تخدم العملية الاكاديمية في الكويت ولكن تفرغوا للتكسبات الشخصية والبحث عن المكاسب الذاتية بعيداً عن مصلحة ابنائنا.
وهذا ما اوصلنا الى ما نحن عليه اليوم من فوضى في القبول والتسجيل وحرمان الكثير من ابنائنا من دخول التطبيقي لهذا الفصل، ونما شعور الاحباط لابنائنا الذين يبحثون عن صياغة مستقبلهم العلمي والعملي وخدمة وطنهم الكويت في مختلف المجالات.

شاهد أيضاً

محكمة التمييز تقرر احقية ضباط الصف من العسكريين لمكافأة الاستحقاق

قضت محكمة التمييز في قضية مرفوعه من المحامي نواف فهيد المطيري وكيلا عن احد العسكريين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *